أعمالي, ذكرياتي

هموم تصميماتيّه!

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين أبي الزهراء محمّد وآل بيته الطيبين الطاهرين واللعن الدائم على أعدائهم إلى قيام يوم الدين.

منذ مدّة طويلة لم أكتب لكم عن همومي التصميماتيّه!، وهي التي تلازمني في كل حين، شئت أم أبيت، وهذه حقيقة لا فكرة رخيصة أسوّقها هنا، حقاً هناك هموم لا يشعر بها إلا من يدخل في معمة هذا الأمر، فعلى الرغم من اختصاصي بالتصميم الإعلاني الخفيف، إلا أنّ البعض يطلب منّي على سبيل المثال لوحات ثلاثية الأبعاد، أو رسومات لشخصيات شهيرة –وأنا في الحقيقة كما قلت سابقاً رسّام فاشل-، وأحياناً لا يتفهم صديق من الأصدقاء بأنّي غير قادر على التصميم في الفترة الحالية، ويبدأ بالصراخ ويتهمني مستعجلاً بأنني مصمم ويجب عليّ أن أصمم في كل وقت من أوقات حياتي وبأقلّ الأدوات التي تمتلكها.

قبل أن أدخل مجال بيع التصاميم والتحصيل المالي مقابل هذه التصاميم التي أعملها، كُنت أسيطر بشكل كبير على حياتي الفنيّة، فلم أكن أنشر أغلب التصاميم، وكنت أصمم على حسب حالاتي ومزاجي الذي أعتقد بأنّه يتعكّر بسرعة ولا يصفو إلا إذا شاء العليم، ولم تكن هناك مناوشات إلاّ مع النفس والعقل والقلب الذاتي، ولم يكن هناك طرف ثالث فيما بيننا، فالبرنامج الذي أستخدمه وهوَ Adobe Photoshop  صديق مُخلص، ومطيع في ذات الوقت!، ولا أهابه أبداً بل هوَ من يهاب هجومي المستمر عليه، تلك أعتبرها فترة من العصر الذهبي، فهي فترة التطوّر الملحوظ والقدرة الكبيرة على التطوّر، فلم أكن أعرف الكثير عن هذا العالم، الذي أعيش فيه، وهي حقّاً تشبه مرحلة المراهقة كثيراً، ففي تلك الفترة يتطوّر الإنسان بشكل كبير ومُلاحظ، وما إن يجتاز هذه المرحلة تجده يخطو ببطء نحو التقدّم فهوَ غالباً استنفذ طاقة كبيرة للوصول إلى هذه المرحلة في شتّى المجالات.

ما إن دخلت في عالم التحصيل المالي عن طريق هوايتي، شاهدت العجب العُجاب، فهنا الجميع يعتبرك شيء رخيص يمكن سحقه بسرعة، فأنتَ شخص يرغب بالحصول على مبلغ مالي معيّن مقابل عمل يجب أن ترضي فيه الزبون الذي يريد الكثير مقابل القليل، للأسف بعض الأصدقاء يعتبر التصميم أمره سهل جداً، ويجب أن تكون مصمم قادر على إعطاء كلّ شيء مقابل مبلغ زهيد جداً!، ولأنه دفع سابقاً هذا المبلغ تجده يعتقد بأنّه يحق له تغيير التصميم 50 مرّة إلى أن يحب هوَ التصميم وتجد نفسك لم تصمم شيء، بل فقط كنتَ أداة!، وهذا أمر فعلياً لم أقبله بتاتاً، فلازلت أذكر شروطي أوّل فترة بأنّي أصمم نموذجين فقط، وعلى العميل اختيار أحدهما مع تعديلات طفيفة لا أكثر، وكانت هذه الأمور ناجحة إلى أن تعاملت مع الأصدقاء!.

في تلك المرحلة من مراحل التصميم واجهت تحدياً جديداً ومُرعباً، ألا وهوَ التصميم الشبه مجّاني!، وهوَ الذي يكون لخاطر عين صديق، ويكون في الوقت الضائع، ويُصنّف على أنّه خدمة جليلة، ولكن الأمر السلبي هوَ قلّة المردود المالي وكثرة الطلبات المجنونة القريبة من توقيت تسليم العمل، والتحدّي الأقسى هوَ إرضاء رغبات هذا الصديق بأن يكون تصميمه هوَ الأجمل والأقوى والأكثر روعة و و و و و .. الخ!، فكنت غالباً أجد نفسي متوتراً عصبياً أبحث عن مخارج وغالباً كانت تظهر على الساحة تصاميم لا تعجبني وذلك للعديد من الأسباب التي ذكرتها في هذه الفقرة، بالإضافة إلى رغبتي بالتخلّص من التصميم بأسرع وقت.

التصميم عموماً حالة فنيّة تتطلّب التحضير الذهني القاسي –أحياناً- كما الكتابة، بل وأحياناً يكون أقسى فأجد نفسي فارغاً لا معين لي سوى مشاهدة الإعلانات والإطلاع على العديد من المواقع التي تعرض الإعلانات لمحاولة خلق فكرة جديدة في عقلي، وتلك المحاولات غالباً ما كانت تنجح ولكن ليس باستمرار، وكذلك العلاقات الشخصية تحتاج أحياناً إلى الراحة والصفاء الذهني ورؤية العالم من منظور مختلف لكي تصل إلى الكمال فيها.

أذكر تلك الفترة التي قدّمت فيها أكبر دورة فوتوشوب على مستوى المؤسسات الإسلامية كمحتوى، ففيها تمكنت من تفكيك البرنامج قطعة قطعة مع المشتركين فلم يكن هناك زر لم نضغطه ولم يكن هناك تقنية لم نشاهدها، وكانت الأمور مميزّة بالنسبة للمشتركين وكان نتاج الدورة رائع، فهناك المصمم المُجتهد صالح العبّاد وللعلم هوَ يستعرض تصاميمه في مدونته الشخصية ( تصاميم تتكلّم )، كم هائل من الذكريات أحملها معي أينما ذهبت، التصميم له بصمة عملاقة في حياتي، وفعل كما فعلت الكتابة في حياتي.

أستعرض معكم بعض التصاميم التي صممتها في الفترة الأخيرة، أي في السنة الأخيرة تقريباً:

        

كما أرجوكم، جميع حقوق التصاميم محفوظة، وقريباً سيتم تركيب ( معرض تصاميمي ) في المدونة، فابقوا على مقربة ..

نُشرت بواسطة حسين مكي المتروك

مُجرّد إنسان، كاتب وروائي ومدّون ومُصمم غرافيكس، ومُهتم بآخر أخبار التكنولوجيا وكرة القدم، ومُهتم بالشأن الشبابي وسبل تطويره

‏12 رأي حول “هموم تصميماتيّه!”

  1. oM-ALI !!! يقول:

    السلام عليكمورحمة الله وبركاته …
    أخي العزيز حسين المتروك ….
    من الجميل أن يكون للإنسان شيء ما يبدع به ويخرج طاقاته ومواهبة ,مما يساعده على تحقيق ذاته
    وقد ذكرت موضوعا مهم جدا وهوالعمل من أجل الأصدقاء …. انا معك من هذه الناحية في بعض الاحيان الأصدقاء يرونها امرا بسيطا بأن تنجز عملا لهم بوقت قصير و يتوقعون بأن يكون بصوره جميله بل ورائعه , ولكن بنفس الوقت هذا شيء مفرح فلو أمعنت النظر ترى بأنه دلييل واضح بأنهم يؤمنون بعملك ويثقون بتصاميمك ولا يريدون أحدا غيرك ويصرون على إتقانه لكي يخبرو من حولهم بأنه صديقهم العزيز المقرب قد عمله لهم ويتفاخرون بك , صدقني من الصعب احيانا ان يعبر الإنسان عن مافي جعبته ولكنهم يفتخرون بعملك ومعجبوون جدا به ,,,,, فبالتوفيق ومنها إلى الاعلى مع مزيد من التصاميم الجميله
    >>>>>التصميم الذي لفت إنتباهي و أعجبني كثيرا هو (بقايا نغمي )
    ونأسف على الإطالة

    1. Hussain Almatrouk يقول:

      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
      حقيقة تمّ لفت إنتباهي إلى نقطة مُهمة،
      شكراً لكِ ..

  2. حيدر الناصر يقول:

    الفقرة الثالثة .. تحكي حال أغلب المصممين .. سواء ً الجدد أو غيرهم ..
    و أتمنى أن تكون قد غيرت من شروطك .. و ذلك بأن يكون نموذج واحد فقط مع بعض التعديلات الطفيفة ..

    أما الفقرة الأخيرة .. فكنت من الذين يودون أنا و أخي الاشتراك في الدورة إلا أنه لم يحالفنا الحظ و لم نوفق لذلك ..
    و من هنا تحية للأخ الصديق صالح العباد .. فأعتقد أنه سيكون نجما ً لن يغيب رغم ابتعاده المؤلم عنا ..

    1. Hussain Almatrouk يقول:

      الشروط أصبحت مختلفة كثيراً،
      وأسأل من الله لكم التوفيق في الدورة الثالثة التي ستكون قريبة بإذن الله ..
      وصالح العبّاد بإذن الله سيكون المبدع الذي لن يأفل نجمه ..

  3. بنادول يقول:

    تسلم إيدك

    خوش تصامين

    عاد أنا كلش عليمي بهالسوالف

    ولو تظبط أخوك بنادول بخوش تصميم أسويلك دعاية خوووش

    ثلاث أرباع الأهل مدرسات وغير الربع بالدواوين ( يعني مغريات ) (:

    وأنت كيفك
    وأنتو الرابحين

    مبارك عليك الشهر الفضيل

    1. Hussain Almatrouk يقول:

      الله يسلم إيدك حجّي بنادول ..
      آمر تدلل، شنو نوعية التصميم إلي تبيه؟

      ومبارك عليكَ الشهر كذلك .. 🙂

  4. ROSE يقول:

    اخي حسين تدق اوتار الحقيقة ،، تذكرني حين باشر اخي عمله الجديد عند أحد الأهل كمصم إعلاني وتراه يعمل ليل نهار في اوقات العمل وخارجه ويظلم وقته بكل هذا الجهد الكبير ،، وتاتي الشروط والمواصفات تباعا تباعا ،، والمضحك ان يرأسه في العمل اخوةهم ( زوج خالتي وأخوه )فيأتي احدهم ليقول لاخي ابدأ بالتصميم الذي انا اطلبه والثاني يطالب ان يبدأ بالتصميم الذي يريده هو ..أو ان يأتي احدهم ويطلب ان يكون الاعلان بطريقة معينة فيأتي الآخر ويطلب ان يتم تغيير الاعلان لشكل مختلف فيرجع الول صارخا حانقا يريد ارجاع الاعلان كما السابق ولأنه مصمم يجب ان يحتمل ما يريدونه ولأنه مصمم اذا لا بد له ان يصمم مواقع لهم وخرائط وكارتات شخصية وووو ايضا ان يصلح الكمبيوترات التي تتعطل في الشركة و حتى انصب الغضب في قلب اخي وأوقف هذا الكم من المطالب المستحيلة بأنه استقال من العمل هههه ومع كل هذه المصادرات لوقته وجهده ..لأنه من الأهل فهو لا يحصل على المعاش الا بعد المطالبات الحثيثة لشهر او شهرين ..
    الحقيقة عالم التصميم رائع جدا وكما قلت هو عالم مزاجيّ كما الشعر لا يقدر لك ان تنتج الا بحسب ما تشعر به ،،
    حقيقة تصاميمك جدا رائعة وكنت قد اعجبت كثيرا بتصميم روايتك ،،.. مبدع حرفا وتصميما …

  5. نبراس علي(ع) يقول:

    حكيت معاناتكـ وكانكـ حكيت عن حال الكثيرين من المصممين

    ياخوي بردت كبدنا بهذا المقال وياليت المعنين واللى يضغوطون عنا يقرون هالمقال .. يعني اتوقع ماراح يضغط هالمقال الا من واجهه نفس الامر ..

    المقطع اللى رايته وكاننكـ تتكلم عني هو التوتر والضغط اذا طلب منك تصميم وفوق ذا عليه شروط ..
    جميل انكـ صنعت في بداياتكـ وقدمت شرط نموذجين .. واضح كانوا قبل الشروط يجعلونكـ تصميم اكثر من نموذجين .. ويحسبون السالفه خبصت صور وكتابه ..

    اما اللى جربته وكان قاسي عندما طلبت مني صديقتي اصمم لها تصميم يكون كتوقيع لها باحد المنتديات وياليتها لم تقل شروطها او تخيلها لتصميم لانه جعلني احكر خيالي وابداعي تحت قالب فكره بمخيلتها راتها بالواقع كتصميم على احد السجاد الايراني المعروض بمتحف عند الامام الرضا عليه السلام وانا لم اراها فقط حسب وصفها .. واكيد هي تتوقع مني اصمم حسب الواقع الذي راته والذي لم ارهـ
    وكنت بذاك الوقت للان اصمم بمزاجي والوقت اللى اريده واشعر لست مجبره على شي افعله .. لذلكـ لا يخرج التصميم من يدي الا راضيه عنه كامل الرضى .. اما الحال بعد الطلب قلق وتوتر وكنت اتمنى متى اخلص تصميم ..
    وهل يرضيها اولا
    هل يوافق ذوقها اولا
    فعملت تصميمين وعرضته على المتذوقين الابداعي وايضا مصممات اخواتي .. حتى ارى ان وافق ذوقهن او لا .. فقالوا اقتراحات هدت حيلي وتطلب اعادت التصميم بشكل اخر .. بالاخير وبعد اسبوع قلت اهم شي اخلص ارسلت لها التصميمين لتختار مايناسبها والحمدلله اعجبها الاثنين ..
    ووضعت باكثر من مره بهذا الموقف ..
    ولكن زاد الامر اكثر تعب مع مزاجي التصميمي لدرجه كل طلب تصميم او حتى لو انا اصمم بمزاجي وباختياري لابد يخرج من تحت يدي من 2 الى 4 تصاميم لنفس الفكره وعلى اخواتي الاتي اسميهن لجنة التحكيم يختارون الافضل وواحد لكي اعرضه ..

    هالمقال فتح شهيتي للكتابه ونسيت اقول لكـ ماشاء الله تصاميمكـ رائعه ولم اكن ادري بانك مصمم لولا هالمقال
    لي فتره متابعه مدونه تصاميم تتكلم وماشاء الله اسلوبه بالتصميم اعجبني ولم اعلم بان ذاكـ التلميذ من هذا الاستاذ

    نبراس : ما اصعب واقسى عندما تكون الهوايه مجال للعمل لان تبدوا للوهله الاولى بانه امر ممتع ولكن مع الايام تكره هذه الهوايه بسبب هذا العمل المتراكم

    بترقب معرض تصاميمكـ

  6. Designer يقول:

    الكثير من الجمل كانت في داخلي .. كتبتها بابداع ..

    التصميم هو في النهايه فن .. وكل فن يحتاج لوقت محدد .. ومزاج .. ووو

    ولكن من يفهم ..

    لم اعمل يوما بمقابل .. فكل عمل هو من اجل خدمة الناس .. وبلا شروط

    سواء في تصميم الازياء او الفوتوشوب

    وفجأه .. قلت لنفسي .. مالفائده ..

    فأنا عاطله .. بلا دراسه وبلا عمل .. وكل وقتي للناس ..
    توقفت عن تصميم الازياء .. او بالاصح لم ابدأ حين تركته منذ سنه تقريبا ..
    اماا الفوتوشوب اعتبر تصاميمي هي خدمة لاهل البيت “فانا لا املك اي شي لاخدم اهل البيت الا بالتصميم ”
    وتصاميمي اليوم تنتقل من موقع لاخر ..
    فكرت في الجانب المادي .. فأنا “شبه مفلسه”
    ولكن .. ..
    بالتأكيد في يوم من الايام سأفكر في العمل مقابل المال ..فأنا في الاخير شابه ولدي طموح واحلام .. لكن الامر صعب جدا ..

    اعتذر ع الاطاله

    موفق اخي ..

  7. حيدر يقول:

    مرحبا,ابو علي ماهي الادوات والتي تستخدمها مع الفوتشوب؟؟؟

    1. Hussain Almatrouk يقول:

      لا أستخدم الكثير،
      إنها الأدوات ذاتها المدمجة مع البرنامج 🙂

ضع تعقيباً ..